الخميس، 3 أبريل، 2014

نموذج بحث إجرائي حول أثر استخدام إستراتيجية الخريطة الدلالية على مستوى الاستيعاب القرائي لدى طلبة الصف الثامن الأساسي

نقدم لكم نموذج بحث إجرائي حول أثر استخدام إستراتيجية الخريطة الدلالية على مستوى الاستيعاب القرائي لدى طلبة الصف الثامن الأساسي في مدرسة الرملة الأساسية للبنات  في محافظة الزرقاء. 

البحث من إعداد الباحثة : لينا عبد القادر سلامة

ملخص البحث
إن تدريب الطلبة على القراءة المعبرة والممثلة للمعنى من الأمور المتفق عليها بين العديد من التربويين. إن تنمية حب القراءة عند الطلبة وربطهم بالكتاب هي مهمة المدرسة والأسرة. إن مهارة القراءة تعد من أهم المهارات التي ينبغي أن تعطى اهتمام كبير في مدارسنا في الأردن.فالطالب لا يجب أن يتوقف عند حد معين من القراءة. فكثير من الطلبة غير مدركين إلى آلية القراءة السليمة واستراتيجيات تعلمها. و كنتيجة لذلك قامت الباحثة بدراسة هدفت إلى قياس  أثر استخدام إستراتيجية الخريطة الدلالية على زيادة  القدرة الاستيعابية للطالب من خلال الإجابة عن الأسئلة التالية :

1-هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة(α=.05)  على الاختبار القبلي والبعدي للمجموعة التجريبية يعزى إلى استخدام استراتيجيات الخريطة الدلالية ؟

2-هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة(α=.05)  بين المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة يعزى إلى استخدام استراتيجيات الخريطة الدلالية ؟  

وبناءا على ذلك, قامت الباحثة بتصميم ثلاثة خرائط مفاهيمية لثلاثة دروس تم استخلاصها من منهاج  اللغة الإنجليزية من الصف الثامن Action Pack .كما قامت الباحثة  باختيار عينة عشوائية قسمت إلى مجموعتين: مجموعة تجريبية ومجموعة ضابطة اشتملت كل منهما على 15 طالبة من مدرسة الرملة الأساسية للبنات من طالبات الصف الثامن الأساسي في قصبة الزرقاء . خضعت كل من المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة لامتحان قبلي من اجل ضمان تكافؤ المجموعتين. ثم  قامت الباحثة بتدريس المجموعة التجريبية باستخدام استراتيجية الخريطة الدلالية من خلال استخدام ثلاث خرائط دلالية صممتها الباحثة وهي : الخريطة المفاهيمية (concept map ) خريطة قصصية (story map ) ، (word map).  أما المجموعة الضابطة فقد تم تدريسها باستخدام الطريقة المنصوص عليها في دليل المعلم وبعدها قامت الباحثة باختبار اثر الطريقتين المستخدمتين في تدريس كلا المجموعتين من خلال اختبار بعدي .

أظهرت النتائج أن هناك فرق ذو دلالة إحصائية بين المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة لصالح المجموعة التجريبية يعزى إلى استخدام استراتيجية الخريطة الدلالية وعليه قامت الباحثة برفض الفرضية الصفرية التي تنص على انه لا توجد فرق بين المجموعتين التجريبية والضابطة يعزى إلى استخدام استراتيجية الخريطة الدلالية .

وفي ضوء النتائج ، أوصت الباحثة إلى ضرورة تشجيع الطلبة على استخدام الخريطة الدلالية في  القراءة و تعليمهم كيفية بناء خرائط دلالية مشابهة لتلك التي قامت بها الباحثة .       

ملاحظة هامة : لتحميل البحث الكامل و قراءته بصيغة وورد doc يرجى الضغط على هذا  الرابط

كلمات بحث ذات علاقة : نموذج بحث اجرائي في العلوم ، بحث اجرائي عن استراتيجيات التقويم ، بحث اجرائي عن ضعف التحصيل الدراسي ، بحث اجرائي عن ضعف المشاركة الصفية
-------------------------------------Google AD-------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق